مقالات

في الذكرى الخمسين لوفاة "سميدع".. صدور المجموعة الشعرية "سطور حمراء"

خميس, 07/01/2021 - 18:19

صدر عن "دار جسور عبد العزيز " مجموعة شعرية بعنوان "سطور حمراء"، وهي ملحق لصحيفة "صيحة المظلوم" الناطقة باسم "حركة الكادحين السرية"، خلال نهاية حقبة الستينيات وبداية السبعينيات.

وصدرت المجموعة بإشراف وتنسيق الكاتب الصحفي محمد عبد الله بليل، وهو أحد أعضاء الحركة التي لعبت دورا بارزا في التاريخ السياسي الحديث لموريتانيا.

واشتملت المجموعة، التي يتزامن صدورها مع ذكرى وفاة المناضل سميدع، على 16 نصا شعريا، كتبها بأسماء مستعارة خمسة من أشهر شعراء حركة الكادحين وأدبائها، هم: أحمد باب ولد أحمد مسكه، ومحمدن ولد اشدو، وأحمد ولد عبد القادر، ومحمد فاضل ولد الداه، ولمام ولد اطفيل.

قطاع الثقافة والإعلام .. قوة الإصلاح/ محمد عبد الله ولد سيدي

ثلاثاء, 05/01/2021 - 13:20

 يقف قطاع الثقافة والإعلام على أعتاب إصلاح واعد يكرس الشمولية والمهنية ، ولم يكن ذلك الإصلاح  ليبصر النور  لولا الإرادة القوية لفخامة رئيس الجمهورية وحكومة معالي الوزير الأول التي لا تألوا جهدا ولا تضيع وقتا  من أجل تنفيذ برنامج تعهداتي الذي يمثل العقد الاجتماعي والرؤية الإصلاحية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني .

انجازات مشهودة في فترة قياسية

ثلاثاء, 05/01/2021 - 12:19

فترة وجيزة من عمر الدول تلك التي قضاها النظام الحالي لكنه قدم الكثير من الانجازات في هذه الفترة رغم المشاكل التي وجدها أمامه في كل القطاعات.
اطلق النظام العديد من البرامج التي لمسها المواطن العادي في حياته اليومية حيث اطلق برنامج أولوياتي بغلاف مالي بلغ 42 مليار أوقية قديمة، وصل مستوى تنفيذه 55 بالمائة؛ في أشهر معدودة؛ كما قام بتنفيذ برنامج رعوي خاص لإنقاذ الثروة الحيوانية بغلاف مالي قدره 11 مليار أوقية قديمة.

جميل منصور يكتب ثلاث وقفات عن العمل السياسي

اثنين, 04/01/2021 - 09:40

تابعت نقاشا مهما وثريا منذ حين حول الإسلاميين والعمل السياسي، بل شاركت فيه تعليقا على تدوينتين من حبيبين عزيزين، ولكن رأيت أن التوسع في الموضوع يقتضي بعض التأجيل حتى لايربط القراء والمتابعون الموضوع بالنقاش الذي دار حول التطبيع المغربي وسلوك حزب العدالة والتنمية، وهكذا بدا لي الآن أن إسهاما أوسع في هذا الحوار قد يكون متعينا لمن ظهرت له بوادر مقلقة في النقاش الماضي.

 

وقد اخترت أن أقف ثلاث وقفات مع هذا الموضوع : الأولى، تأسيس وتأصيل - الثانية، تأريخ وتقويم - الثالثة، تنزيل وتجسيد.

 

الغزواني.. التغيير الهادئ / عبد الرحمن ولد جارُ الله

أحد, 03/01/2021 - 15:29

 

لا أحد - عاقلاً - يحلم بعصا سحرية تقلب الحال السيئ جداً إلى واحة غناء بين عشية وضحاها.. ولا يوجد منصف - عاقل - يستطيع الإنكار أن شيئاً ما قد طرأ، سواء على مستوى الطرح أو الإنصات للمواطن البسيط أو تفعيل قوى الدولة التي تسعى للمصلحة العامة لا الخاصة..

المدير العام للإذاعة يكتب / موريتانيا تتغير: أبواب التغيير الثمانية

أحد, 03/01/2021 - 11:02

عام بناء الثقة السياسية، وتمثل الثقة السياسية جزءاً جوهرياً من برامج الاقلاع و العلوم السياسية، حيث أجمع علماء السياسة في الكثير من الأدبيات علي أهمية بناء الثقة السياسية.

حتى لا نُضَيِّعَ العام 2021 (أربع نصائح في إدارة الوقت)/ محمد الامين ولد الفاظل

جمعة, 01/01/2021 - 18:12

 

يحكى فيما يحكى أن أستاذا حكيما جاء يوما إلى طلابه يحمل سطلا ومجموعة من الكرات الصغيرة المتفاوتة في الحجم، بعضها صغير جدا، وبعضها أكبر قليلا. أخذ الأستاذ الكرات الأكبر قليلا، ووضعها داخل السطل حتى امتلأ، وبعد ذلك التفت إلى طلابه وسألهم إن كان السطل قد امتلأ، فأجابوه بصوت واحد : نعم.

ذكرى هضبة بن الطلبة أم عدد جديد من «صيحة المظلوم» / محمد عبد الله البصيري

خميس, 31/12/2020 - 21:41

"تفيريت" و"العقبه" قريتان وديعتان تطلان على منطقة تاركة وتنتشفلين، حيث بركة المرعى وعذوبة المياه ونقاء الهوى منذ الأبد.. تقع الحاضرتان على بعد 25 كلم شرق نواكشوط، حيث أسستهما منذ عقود جماعة عرفت بالعلم والصلاح والورع والشعر والأدب والمروءة والكرم والحكمة والشهامة.. جماعة، قبل أن تضع هنالك عصا الترحال، كانت تتبع مساقط الغيث وتنتجع المرعى وهي تنشر نور العلم والهداية السمحة، وتنثر درر البلاغة وجمان القصيد، مقتحمة في ذلك مجاهل الصحراءغالبا ،» تَخبط الظلماء من بطن تيرس« إلى مشارف "احْسَيْ الأَعْمام" و"تنْدْغْيدْسَاتْ" في أحضان اترارزة...

غزواني... ففهمناها سليمان / أحمد محمود ولد العتيق

ثلاثاء, 29/12/2020 - 22:46

 قال تعالى مخبرا عن ظلم الخلطاء لبعضهم:" لقد ظلمك بسؤال نعجتك إلى نعاجه. وإن كثيرا من الخلطاء ليبغي بعضهم على بعض..."  كم من مالك ألف نعجة وهو يسوم اخاه ذا النعجة الواحدة سوء العذاب. 
تلك قصة الخلطاء حية في الناس مادام الزمان بهم. لكن الله تعالى يلطف بعباده فيلقي في قلوب بعضهم حب العدل والسعي إلى الإنصاف. كما الهم نبيه سليمان وفهمه الحكم العادل.
وفي الآية رقم 77من سورة الأنبياء،يقول تعالى مثنيا على نبيه سليمان حين اجتهد في حكمه الذي عدل إليه أباه داوود عليه السلام بشأن قضية الغنم التي اكلت الحرث.

الصفحات