مقالات

رسالة "عزيز" الحقيقية : اتركوا لي ملياراتي !! / سيدي محمد ولد بلعمش "رأي"

أربعاء, 07/04/2021 - 23:06

انهيت للتو و سريعا قراءة الرسالة المنسوبة للرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز وهي في الحقيقة رقصة ديك مذبوح " لا تقدم ولا تؤخر" ولها فحوى آخر لم يقله الرئيس التاجر وهو : اتركوا لي ال 41 مليارا وأوقفوا متابعة أموالي في الخارج ثم خذوا ما شئتم !!

لم يتحدث الرئيس السابق عن الوطن ولا عن الشعب ولم يترحم على الموتى ولم يهنئ الرياضيين إلا بعد أن وضع قطب التحقيق يده على عقاراته وعماراته حينها فقط شعر بالخطر وتذكر الشعب و مآسيه التي كان سببا رئيسيا فيها

بعض من أسرار العلاقة بين اتحاد الأدباء و وزارة الثقافة / النبهاني ولد أمغر " رأي"

ثلاثاء, 06/04/2021 - 21:52

يذكر الشاعر الكبير و رئيس  اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين، السيد محمد كابر هاشم، رحمه الله، أن الاتحاد تأسس قبل أن توجد وزارة الثقافة الوصية عليه اليوم، وقد يفسر ذلك  مستوى الحساسية المفرطة التي تتعامل بها وزارة الثقافة مع الاتحاد، وشعورها الذي لا تعبر عنه عادة بنوع من المنافسة معه، وقد تكون الوصاية الإدارية عليه مكنتها من التعبير عن بعض المكبوتات في مناسبات مختلفة.

نحو إعلام عمومي تعددي ومهني (مقال)

سبت, 03/04/2021 - 19:00

فى ظل انعدام رؤية إعلامية قارة ، واستراتيجية اتصالية مدروسة ، تشكل مرجعية واضحة لعمل الإعلام العمومي فى بلادنا خلال العقد الأخير ، فقد غابت المؤسسية والمهنية ، وطغت الفردية والارتجالية ، وبات لزاما على المهتمين بالحقل ، التفكير جديا فى بلورة مقاربات علمية وتقديم قراءات نقدية ؛ إسهاما فى الإصلاح المنشود والمسنود بإرادة سياسية وتنفيذية عاقدة العزم على إحداث تحول جذري فى المشهد الإعلامي الوطني ؛ استئناسا بتوصيات ومخرجات تقرير اللجنة الوطنية لإصلاح قطاع الصحافة.

جلبة السياسة خارج حلبة التنمية../ محمد الخديم ولد جمال

سبت, 03/04/2021 - 08:59

فعلا نجح المعرض الوطني للتنمية الحيوانية من حيث طبيعته وحجمه وتوقيته وموقعه ونجح في استقطاب المهتمين، كما نجح في السيطرة على أزرار جهاز التحكم وصد هجمات السياسيين المرتدة والمتكررة وعزل بيئة المعرض عن صخبهم ومحاولاتهم تغيير مسار التظاهرة  وحشرها في زوايا الاستقطاب السياسي الحادة. 

الوزير و السياسي أحمد سيدي بابا يكتب عن التركة التي وجد النظام : خواطر حول جذور الداء وآفاق الشفاء / مقال

سبت, 27/03/2021 - 22:10

قُبَيْلَ استقلال بلداننا، سادَ العالمَ، شمالا وجنوبا، سرابُ الرؤى والنظريات التي جاء بها الفكر الماركسي المهيمن آنذاك في الاتحاد السوفيتي وفي الفضاء الخاضع لنفوذه. وقد انتشرت كذلك هذه الرؤى والنظريات على نطاق واسع حتى شملت البلدان الأوروبية ذات الاقتصاد الليبرالي نفسها، بفعل مفكرين ونشطاء من مختلف المدارس ذات المشارب الاشتراكية.

 

التعليم في المنطقة العربية في زمن كورونا إلى أين؟؟

اثنين, 22/03/2021 - 20:21

لا أحد يجادل في أن التعليم يشكل الركيزة الأساسية لأي أمة تتلمس طريقها للنهوض من أمراضها الاجتماعية وتحدياتها الاقتصادية، فالعلم نور والجهالة حلك كما يقال. 

لكن هل أصبح تحصيل العلم في ظل جائحة كورونا في المنطقة العربية أشبه بالمستحيل الذي يطلب فلا يدرك؛ نتيجة لضعف البنية التحتية التكنولوجية، وبطء الإنترنت، وارتفاع تكلفته، وعدم توفر الاجهزة الإلكترونية للطلاب، وانقطاع التيار الكهربائي في بعض البلدان، هذا فضلا عن حاجة المدرسين إلى التأهيل للتكيف مع الظرف الجديد؟

المعرض الوطني للتنمية الحيوانية في تنبدغه: تجسيد للإقلاع الاقتصادي

اثنين, 22/03/2021 - 13:19

تستضيف مدينة تنبدغه في الفترة من 31 مارس إلى 2 أبريل المعرض الوطني للثروة الحيوانية الذي ينظم تحت الرعاية السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.
ويعد هذا حدثًا تاريخيًا بالنسبة لهذه المدينة التي يبلغ عدد سكانها بالكاد 30 ألف نسمة.
لقد ساهم التقري العشوائي خلال السنوات الأخيرة في إنشاء أكثر من عشرين قرية صغيرة على جانبي طريق الأمل وفي المناطق المجاورة مباشرة لعاصمة المقاطعة. وتسبب هذا التشتت في صعوبات جمة حالت دون الولوج التام إلى الخدمات الأساسية وخاصة التعليم والصحة والكهرباء.

عن فاجعة الكلم 82 / محمد الأمين ولد الفاظل

اثنين, 22/03/2021 - 11:29

زرنا كعادتنا في حملة "معا للحد من حوادث السير" مكان الفاجعة الأليمة التي وقعت يوم الأربعاء 17 مارس 2021 عند الكلم 82 على طريق الأمل، وهي الفاجعة أدت إلى سقوط عدد كبير من القتلى إثر تصادم سيارتي نقل من نوع "رينو".
كان منظر حطام السيارتين يوحي بقوة التصادم، لدرجة قد يُخيَّل فيها لمن مر بمكان الفاجعة في ذلك اليوم أن هذا الحطام ليس نتيجة لتصادم بين سيارتين، وإنما هو نتيجة لسقوط صاروخ عليهما!
كان هذا الحادث البشع والمؤلم نتيجة لأخطاء بشرية، فالمقطع الذي وقع فيه هذا الحادث كان في وضعية جيدة، فلا حفر، ولا ألسنة رملية، ولا منعرجات، ولا ارتفاعات أو منحدرات تحجب الرؤية. 

الصفحات