قالوا في فيس بوك موريتانيا

فِي الشَّيْبِ وَ الشَّبَاب../ القاضي أحمد ولد المصطفى

أربعاء, 01/17/2018 - 10:30

في السنة الأولى من التكوين القضائي في المدرسة الوطنية للإدارة (2002 ـ 2003)، كان ضمن طاقم التكوين القاضي الفذ محمدن ولد أمبيريك الرئيس الأسبق للمحكمة العليا، رحمة الله عليه.. وكانت الدفعة من خمسة عشر شابا، بعضهم أكثر شبابا، ومنهم من لم يغصب القضاء منه بعدُ لوازم الشباب..

القاضي محمدن ولد أمبيريك رحمة الله عليه هادئ الطبع، لطيف، ظريف، يتحدث بهدوء..

المدير المساعد للوكالة يكتب عن ماسماها " درسا من الانتقام الإلهي" بين بوعماتو و باحث كيميائي

اثنين, 01/15/2018 - 12:10

درس من الانتقام الالهي/ محمد بوعماتو/و الكيميائي عبدو الله ولد محمد سالم. / الشيخ سيدي محمد معي ـ المدير المساعد للوكالة الموريتانية للأنباء

خطأ لغوي في تغريدة للرئيس السينغالي " ماكي صال " يثير جدلا

اثنين, 01/15/2018 - 09:46

أثار الخطأ اللغوي الذي ارتكبه الرئيس السنغالي ماكي صال في تغريدة له، حول تصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، بشأن إفريقيا، الكثير من اللغط والجدل في صفوف المغردين السنغاليين، وغيرهم.
ماكي صال نسي أن يصرف فعل "mériter" في الجمع، وصرفه بصيغة المفرد، فتعاورته سهام المغردين والمدونين، وحازت تغريدته على أزيد من 10 ٱلاف إعجاب، وأكثر من 6 ٱلاف مشاركة.

المصدر : صفحة محفوظ ولد السالك ـ صحفي متابع للشأن الإفريقي

وقفة تذكارية مع العدد الثالث والعشرين من صيحة المظلوم :" تدوينة "

أحد, 01/14/2018 - 21:20

ذات ظهر من ايام السنة الخامسة بالسلك الابتدائي في المدرسة رقم 1 بمدينة اكًجوجت حاولت اخفاء نسخة من صيحة المظلوم في حقيبتي قبل الدخول في القاعة ولم انتبه الى ان معلم اللغة العربية محمد ولد اليدالي كان يراقبني عن بعد من موقفه عند الباب الا ان اقبل علي لياخذ الصحيفة من يدي و يمزقها ثم يأمرني بالإسراع في الدخول بتسامح استغربته حينها و ان لم تكن خانتني الذاكرة كان المساء نفسه هو الذي كلفني فيه اليدالي قبيل نهاية الوقت بإقامة اذان العصر و دق الجرس ..

زعيم المعارضة : قلوبنا مع المنتخب الوطني ..

أربعاء, 01/10/2018 - 21:27

نص تدوينة زعيم المعارضة الحسن ولد محمد

قلوبنا مع المنتخب الموريتاني وهو يشارك فى بطولة الشان ٢٠١٨ المقامة بالمملكة المغربية الشقيقة.
نسأل الله له التوفيق فى مشواره، ونتطلع لظهور مشرف للبلد فى البطولة الكروية الهامة، ونأمل أن يكون ظهوره فى المواجهة الأولى أمام الرباط بقدر الأمل الذى ينتظره الشارع الموريتاني..
شكرا لهم وهم يرفعون التحدى للمرة الثانية خلال ثلاث سنوات، وشكرا للطاقم الإدارى المرافق للمنتخب ..
منتخبنا يجمعنا

حلم مع وقف التنفيذ / عبد الله ولد اتفاغ المختار ـ " تدوينة ساخرة "

ثلاثاء, 01/09/2018 - 14:11
من صفحة الزميل عبد الله ولد اتفاغ المختار ـ المدير الناشر لجريدة ش إلوح اف ش الساخرة

قلت للأخت والزميلة منتان منت لمرابط قبل قليل عني كنت لاهي نحلم الليله عني ريت فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز ؤعني لاهي انكولو" إزينهالك اللي ما ينفعك فيها"
ؤ عنو لاهي إكوللي عنو ما اتل مترشح مرة أخرى.
غضبت عليّ غضباً شديدا، وقالت عن موريتان ماهي صايبه عن ولد عبد العزيز، ؤعنها ما كط جبرت رئيس ينفع سابكو ؤ عن ذا ماهو حالت لحلام..
وبالتالي خليت عني الحلم، لا ينفكعو أصحابي لخرين اللي مع ولد عبد العزيز

الكنتي يدون عن مناظرته مع جميل منصور : اللعب على أرض الخصم...

اثنين, 01/08/2018 - 11:16

وصلتني دعوة من شباب "بيت الحكمة" للمشاركة في ندوة عن العلاقات الموريتانية العربية قبل أزمة الخليج وبعدها. سألت عن الموعد والمكان فأبلغت أنه نهاية الشهر الأخير من العام المنصرم، وفي مقر حزب تواصل. طلبت تغيير الزمان والمكان، فاستجاب المنظمون مشكورين... اعتبرتها مباراة ودية لتوديع نجم قرر الاعتزال بعد عقود من قيادته فريقه في الملاعب السياسية... كان الرقم عشرة دون منازع؛ يقود الهجمات، وينظم الدفاع.. لكن الفريق يمر بظروف صعبة؛ فقد تقلصت عقود الرعاية، وساءت العلاقة بين المدرب وقائد الفريق فكان على أحدهما أن يرحل.. ولما كان هو صاحب شعار الرحيل فقد طلب منه أن يضرب المثل...

مريم منت الدرويش: لم نعد نعرف بناء أي شيء غير الحوانيت

أحد, 01/07/2018 - 11:20

نص لترجمة التدوينة

ان من يتجول في المدينة، لا يرى غير الحوانيت التي تعرض عليه بضائعها حيث ما حل وأرتحل حيث المتاجر في كل الاتجاهات.

اننا لم نعد نعرف بناء أي شيء غير المحلات التجارية والمساجد.

محمدو ولد صلاحي يكتب : تجربة فريدة مع إحدى شرائك الاتصال

سبت, 01/06/2018 - 21:22

نظرا لما نعتبره "ازكاوية" نقول في العائلة أن "اكريدي" لاينتهي إلا إذا قمت بتبديل التلفون, ولكن ما إن بدأت السنة الجديدة حتى تغيرت الأمور, على الأقل فيما يتعلق بهاتفي، فالأول مرة منذ أشهر أسمع السيدة على الطرف الآخر تخبرني أنه لايوجد عندي مايكفي لإجراء المكالمة مما سبب لي "كسحة" في نفسي ممن اتصلت عليه.... لم تدم هذه "الكسحة" طويلا , واحسست أنه علي أن أكون "غليظ الجلد" و أن أتعود على الوضع , و صرت أطلب من ابن خالتي أن يتصل عوضا عني دون أي إحساس بـ"الكسحة"

الصفحات