صحة: أيهما أكثر ضررا على العين الهاتف المحمول أم التلفزيون؟

ثلاثاء, 19/10/2021 - 12:06

يعاني أكثر من مليار شخص حول العالم من ضعف النظر بسبب مشاكل وأمراض في العين، بسبب أمراض من أشهرها (اعتلال الشبكية السكري - المياه البيضاء - الجلوكوما).

 

و‏‏‏لكلّ من الهاتف والتلفزيون تأثير سلبي على العين إذا تم استخدامهما لفترات طويلة ‏ومتواصلة، ‏وذلك بسبب قلة معدل إغماض العين، ‏مما يزيد من خطر الجفاف.

 

ف‏الأشعة الصادرة من هذه الأجهزة تكون ذات مدى قصير وذات قوة عالية تسبب أضرارا لكل جزء من العين، ‏تبدأ من جفاف العين وتصل إلى أضرار على الشبكية.

ويسبب الهاتف المحمول إرهاقا في عضلات العين أكثر من التلفزيون (Digital Eye Strain) ‏لأنه يكون على مسافة قريبة من العين.

 

ويزيد استخدام الهاتف المحمول لساعات متواصلة من خطر الإصابة بالأخطاء الانكسارية، لدى الأطفال ‏مما يحتم ضرورة لبس النظارات.

 

ويشتكي معظم المرضى من أعراض جفاف العين مثل احمرار العين، وآلام تصل إلى درجة الحساسية من الإضاءة، وإحساس بجسم غريب يوصف بأنه رمل أو غبار أو رمش داخل العين، وأخيرا ضبابية الرؤية التي تتحّسن مع إغماض العين.

 

ومن أهم طرق الوقاية من جفاف العين، الابتعاد عن العوامل التي تسبب الجفاف مثل التعرض لأجهزة التكيف بشكل مباشر، أو لبس نظارات وقائية.

 

وينصح الأطباء باتباع القاعدة (20-20-20) لإراحة العين لمدة 20 ثانية بالنظر إلى بعد 20 قدما كل 20 دقيقة عند القراءة أو استخدام الوسائل الرقمية.

 

إضافة إلى عدم إهمال التهابات الجفون وعلاجها بعد تشخيصها من قبل طبيب العيون باستخدام التنظيف وغسل الجفون.

 

 

المصدر: الجزيرة نت

تصفح أيضا...