عُمد نواكشوط يثمنون إشراكهم في عضوية اللجان الأمنية ويعلنون استعدادهم للمشاركة في مكافحة الجريمة

خميس, 10/06/2021 - 11:56

ثمنت رابطة عمد نواكشوط القرار الرئاسي الصادر بإشراكها في عضوية اللجان الأمنية على المستوى المحلي والجهوي.

وقالت الرابطة في "إيجاز صحفي" إن القرار الذي أبلغ به العمد من قبل وزير الداخلية محمد سالم ولد مرزوك، يجسد إرادة صادقة لدور العمد والرفع من مكانتهم، من خلال إشراكهم في الملفات الحساسة في مجالات قوية الصلة بالمهام الموكلة إليهم.

وعبر العمد عن استعدادهم للإسهام بشكل فعال في الخطط والاستراتيجيات التي تستهدف تحقيق الأمن وتشر السمينة ومحاربة الجريمة.

كما أعلن العمد البدء في وضع خطط عمل محلية تركز على تفعيل دور مؤسسات المجتمع (الأسرة - الأحياء - المدرسة - الأئمة - الروابط والجمعيات) وإشراكها في المجهود بالتنسيق مع السلطات.

كما تعهد العمد بتنظيم حملات تحسيس وتوعية في الأحياء والمؤسسات التربوية حول خطورة تعاطي المخدرات، فضلا عن دراسة متطلبات معالجة المشاكل الأمنية والتي من بينها غياب الإنارة العمومية، والسعي لحلها مع القطاعات المختصة.

إضافة إلى إعداد تقارير أسبوعية حول الحالة الأمنية على مستوى البلديات، ورفعها للجهات المختصة.

تصفح أيضا...