الإنسان أولا (تدوينة) / محمد سعدنا الطالب

أربعاء, 13/01/2021 - 13:50

في سنة الكورونا الطويلة والممتدة هذه، ترضى أغلب دول العالم من الغنيمة بالإياب وتتمنى لو سارت الأمور كفافا لا عليها ولا لها، وفي بلادنا بدأت الأرقام تتحدث علنا عن جهد استثنائي تم بذله من أجل المواطن الموريتاني الذي لا شك أنه يستحق المزيد.
- مليارات من الأوقية تم توزيعها على آلاف الأسر المتعففة.. 
-آلاف المتقاعدين يستفيدون من زيادة معتبرة في مخصصاتهم..
- زيادة مخصصات السكن لكل العسكريين ..
- اتفاقية لتوفير التأمين الصحي لـحوالي 620 ألف شخص.

تصفح أيضا...