بلدية لكصر تطلق اسم الشهيد "عبد الله ولد عبيد" على أهم ساحات المقاطعة (صور)

أربعاء, 21/10/2020 - 12:04

أطلقت بلدية لكصر أمس اسم شهيد الاستقلال : عبد الله ولد عبيد على الساحة الواقعة قبالة كرفور ولد أماه، تقديرا لجهوده المخلصة من أجل وطنه.

 

وقد تمت مراسيم إطلاق اسم الشهيد على الساحة خلال حفل نظمته البلدية أمس لهذا الغرض وحضره جمع من المواطنين.

 

وقد قامت البلدية بهذه الخطوة حرصا منها على الانجاز والعمل الدؤوب وتكريم رواد الماضي المضيء والعمل بثقة من أجل المستقبل، وضرب عصفورين بحجر واحد، بتكريم الشرفاء وتذكر تضحياتهم باستمرار، و تحسين صورة المدينة من خلال البحث عن متنفس وإيجاد ساحات عمومية جميلة.

 

وتأتي هذه الخطوة ضمن (مشروع أعلام لكصر) الطموح الذي تسعى البلدية من خلاله إلى التعريف بأعلام المقاطعة وتكريمهم من خلال إطلاق أسمائهم على الشوارع والساحات العامة، وملتقيات الطرق. ويهدف المشروع إلى غرس روح المواطنة والوطنية والانتماء لهذا الوطن، وذلك من خلال الاحتفاء بالشخصيات التي كان لها دور في بناء هذا الوطن والنهوض به، وقامت بجهود مشهودة خلال حقبة التأسيس والسنوات التي أعقبت ذلك. ومن شأن هذا المشروع أن يساهم في تعزيز الحس الوطني ويبعث روح الاعتزاز بالانتماء لهذا الوطن في شبابه وأجياله المستقبلية، والتي سيتعزز الشعور لديها في أن تضحياتها لن تذهب سدا، وأن هذا الوطن الذي تضحي من أجله لن ينساها، وستكتب الأسماء بماء من ذهب، وتذكر تلك التضحيات في سفر الأمجاد الخالدة..

 

وستوفر الساحة الجديدة خدمات نوعية بأسعار زهيدة جدا، كما ستمكن الشباب من إيجاد أماكن لعرض منتوجاتهم وأفكارهم الإبداعية لإنعاش الساحة الثقافية من خلال الأفلام والعروض المسرحية، كما أنها ستكون مكانا ومنبرا مزودا بأحدث التجهيزات لخدمة سكان المقاطعة.

 

ويعتبر الشهيد ولد عبيد أحد أبرز الجيل الأخير من المقاومين ووصفه الرئيس المرحوم المختار ولد داداه ذات يوم بأنه  "أحد الوطنيين المتحمسين.. كان مفتونا بوطنه والحمية له".

 

وقد دفع ولد عبيد ثمن حياته حمية لوطنه حين تم رميه بالرصاص غدرا في الـ 08 نوفمبر 1960 مقبلا غير مدبر، عاضدا على حب وطنه بالنواجذ، مقدما كل التضحيات من أجل معركة الاستقلال والتأسيس، وكانت ذلك دليلا صريحا على ما بذله من أجل استقلال الوطن، وللتضحيات الجسام التي قدمها من أجل وحدته وقدسية أراضيه، ورفض كل ما من شأنه المس من سيادته.

تصفح أيضا...