تأجيل توقيع اتفاق السلام بين فرقاء السودان إلى أجل غير مسمى

خميس, 16/07/2020 - 10:04

أعلنت الوساطة السودانية، اليوم الثلاثاء، تأجيل التوقيع على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية وتحالف الجبهة الثورية إلى أجل غير مسمى، حيث غادر الوفد الأمنى مع الوساطة لبدء التفاوض حول القضايا العالقة. 

وقال عضو فريق الوساطة، ضيو مطوك، خلال مؤتمر صحفى بالخرطوم، اليوم الثلاثاء، إن الجبهة الثورية رأت بأن يتم التوقيع على اتفاق سلام شامل يشمل الترتيبات الأمنية، لافتًا إلى مغادرة الوفد الأمنى مع الوساطة لبدء التفاوض حول القضايا العالقة. 

 

ووفقا لبوابة “العين الإخبارية، كانت مصادر ذكرت فى وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أن مشاورات للجبهة الثورية حالت دون التوقيع على الاتفاق الذى تم تأجيله ليشمل تمديد الفترة الانتقالية، وتصبح 39 شهرًا يبدأ سريانها من التوقيع على اتفاق السلام الشامل، إضافة إلى تحديد نسب التمثيل فى الوزارات والمجلس التشريعى. 

كما يستثنى الاتفاق أعضاء حركات الكفاح المسلح الموقعين على اتفاق السلام من أحكام المادة 20 التى تمنع شاغلى المواقع الدستورية فى مجلسى السيادة والوزراء والولايات أو حكام الأقاليم من الترشح فى الانتخابات المقبلة.

لذا، اشترط الاتفاق على أن يقدم أعضاء حركات الكفاح المسلح استقالتهم قبل 6 أشهر من نهاية الفترة الانتقالية حتى يمكنهم الترشح للانتخابات المقبلة

تصفح أيضا...