عبدالواحد نور يهاجم قوى التغيير مجددا ويتهمها بالفساد والتمكين باسم جديد

سبت, 20/06/2020 - 13:20

هاجم رئيس حركة تحرير السودان، عبدالواحد محمد النور، تحالف الحرية والتغيير، واتهمها بممارسة الفساد المالي والإداري، ومكنت نفسها في السلطة باسم جديد، وذلك بعد ان اختطت ثورة ديسمبر، مع دول اقليمية لم يذكرها.

وقال عبدالواحد، إن جميع الاتفاقات التي توقعت خارج السودان، لاحلال السلام فيه فشلت، في وضع حد للحرب والظلم ضد السودانيين لعقود من الزمان، معربا ان اعتزام الحركة طرح مشروع الحوار من داخل السودان، لاجل لتاسيس دولة مؤسسات وطنية ويسودها سلطة القانون، بمشاركة الجميع.

مشيرا الي ان الحكومات التي تعاقبت على السلطة في البلاد، قسمت السودانيين، على أسس قبلية وعرقية ودينية، الامر لذي فاقم الازمة فيه، باستمرار الجيش السوداني، ف حري خوض الحرب ضد شعبه، وراف قائلا: ”دون ايقاف الحرب لا يمكن بناء السودان“.

كما دعا في (حوار مع تلفيزيون امدرمان) الي تغيير الحكومة الانتقالية، وتكوين اخرى من مستقلين .

ويرى نور حل الازمات التي تمر بالسودان، لا تحل عن طريق تقسيم السلطة، لجهة انها ازمة تاريخية، تخاطب من الداخل، بحضور الجميع، واعاب على منبر جوبا كونه اتبع نهج المسارات، في مخاطب القضايا السودانية.

تصفح أيضا...