دواء يجعل خلايا السرطان تنتحر

ثلاثاء, 07/01/2020 - 14:20

كشفت دراسة أميركية حديثة أن تناول الأسبرين يوميا يحد من نمو الأورام السرطانية، ويمنع عودة المرض مرة أخرى، عبر تفعيل آلية الموت المبرمج للخلايا السرطانية.

وقام باحثون بمركز أبحاث السرطان، في مؤسسة "سيتي أوف هوب" البحثية بكاليفورنيا في الولايات المتحدة، بإجراء هذه الدراسة التي نشرت في دورية كارسينوجينيسيس "Carcinogenesis" العلمية.

وأوضحوا أن دراسات سابقة ربطت بين تناول الأسبرين والوقاية من أمراض القلب، بالإضافة إلى علاج سرطان القولون والمستقيم.

وأجرى الفريق دراسته لتحديد الجرعات المناسبة لاستخدامها كعلاج وقائي من السرطان، دون التسبب في آثار جانبية خطيرة مثل قرحة المعدة أو نزف الدماغ.

واستخدم الباحثون نماذج الفئران التي بلغت 432 فأرا، حيث أعطوها ثلاث جرعات يومية متفاوتة من الأسبرين، وكانت تعاني من أورام سرطانية متنوعة في القولون والمستقيم، وكان منها أيضا ما يعاني من طفرة جينية تزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي والقولون.

وتم فحص نسب الأورام في مجموعات الفئران العلاجية، خلال ثلاثة وخمسة وسبعة وتسعة و11 يوما بعد تناول العلاج.

وبلغت الثلاث جرعات اليومية التي تناولتها الفئران ما يعادل مئة وثلاثمئة وستمئة ملليغرام من الأسبرين يوميا.

ووجد الباحثون أن الأسبرين بجرعاته المختلفة أدى إلى "الموت المبرمج للخلايا" وهي آلية تؤدي لموت الخلايا السرطانية، حيث زادت في جميع خطوط الخلايا السرطانية، وفقا لنسب الأسبرين التي تناولتها الفئران.

وأضافوا أن دراستهم كشفت أن الأسبرين يحدث ما يشبه بتأثير "الدومينو" لموت الخلايا السرطانية، بغض النظر عن الطفرات الوراثية التي تعاني منها الفئران، بالإضافة لتأثيراته الوقائية من الأورام السرطانية ومنع خطر عودة المرض مرة أخرى.

 

تصفح أيضا...