عمرو موسى : أدين للموريتانيين بتعلم اللغة العربيه

أربعاء, 12/12/2018 - 23:56

الدبلوماسي المصري الشهير عمرو موسى أمين عام الجامعة العربية السابق وأحد الخطباء المفوهين يقول في إحدى الندوات المقامة على هامش القمة العربية في تونس 2004:
إنني أدين بكل حرف عربي تعلمته او بيت شعري حفظته إلى الموريتانيين، فقد كنت ملحقا في سفارة مصر بداكار وحين أمر بالدكان المجاور للبيت لأشتري بعض الحاجيات أجد شيخا طاعنا في السن تبدو عليه ملامح البداوة يعمل في ذلك الدكان، يبادرني الشيخ بالسؤال عن مصر وعن أحوالها ثم يسترسل في شعر احمد شوقي وحافظ ابراهيم ويسألني عن بعض القصائد التي لا أعرف أيا منها، في كل زيارة الى ذلك الدكان كان ضميري يؤنبني على جهلي باللغة العربية فكيف يعقل أن يكون هذا البدوي أعلم مني بمصر وعلمائها ؟
يضيف عمر موسى منذ ذلك الوقت قررت أن أتعلم اللغة العربية ولولا أصحاب الدكاكين الموريتانيين في السينغال لما كنت اليوم شيئا يذكر.
تحية إلى كل "بروم بوتيك" ونسأل الله أن يعودوا إلى الدرب الذي سار عليه آبائهم.

 

عبر / السلامي أحمد المكي