موريتانيا: أنشطة مخلِّدة لليوم العالمي لمكافحة الرشوة

أحد, 09/12/2018 - 16:18

نظّم المرصد الموريتاني لمكافحة الرشوة، بالتعاون مع منظمات عاملة في مجال الشفافية والحكم الرشيد ومحاربة الرشوة، نشاطا جمعويا مخلدا لليوم العالمي لمكافحة الرشوة، الموافق لـ 9 دجنبر من كل سنة.

وفي كلمته بالمناسبة، قال السيد محمد عبد الله بليل، رئيس المرصد، إن الهدف من هذا النشاط هو التذكير برمزية هذا اليوم، منذ أن وقعت منظمة الأمم المتحدة على اتفاقية عالمية ضد الفساد يوم 9 دجنبر 2003 في مريدا بالمكسيك.

وأشار بليل إلى أن نشاط منظمته هذا يُقام من طرف منظمات المجتمع المدني على غرار نظيراتها في العالم.

وأكد رئيس المرصد الموريتاني لمكافحة الرشوة أن هذا النشاط يشكل بداية لسلسلة من الأنشطة سيتم إنجازها بالشراكة مع وزارة الاقتصاد والمالية وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية، والمرصد الموريتاني لمكافحة الرشوة، ومن بين تلك النشاطات:

  • تنظيم حفل رسمي لانطلاق الفعاليات المخلدة لليوم العالمي لمكافحة الرشوة؛
  • اجتماعات على مستوى دواوين الوزراء والولاة لمناقشة هذا الموضوع؛
  • خطب جمعة متعلقة بالموضوع متزامنة مع اليوم العالمي لمكافحة الرشوة؛
  • محاضرات وإنعاشات فنية وثقافية؛
  • إعداد تقرير حول تنفيذ بنود الاستراتيجية الوطنية لمحاربة الرشوة، التي صادقت عليها الحكومة الموريتانية يوم 9 دجنبر 2010.

 وقد حضر هذا الحفل عدد من ممثلي وأعضاء المنظمات الجمعوية المهتمة بالموضوع.

وتخلّلت الحفلَ عروض لأفلام وفيديوهات ذات صلة بموضوع محاربة الرشوة.

هذا، ويخلد اليوم العالمي لمحاربة الرشوة هذا العام تحت شعار: "متحدون على مكافحة الفساد لتحقيق التنمية والسلام والأمن".