حراك شبابي مناهض لتعديل الدستور يهنئ الشيوخ على انتخاب رئيس جديد لمجلسهم

ثلاثاء, 11/14/2017 - 18:58
بيان
في جلسته المنعقدة يوم 13 نوفمبر 2017 انتخب مجلس الشيوخ مكتبا جديدا برئاسة السيناتور الشيخ ولد سيدي ولد حننه، وبهذه المناسبة الهامة فإننا في "حراك محال تغيير الدستور" لنتقدم بأخلص التهانئ للمكتب الجديد ولرئيسه الشيخ ولد سيدي ولد حننه، والذي تم انتخابه رئيسا للغرفة خلفا لرئيسها السابق محسن ولد الحاج. 
كما أننا نستغل هذه المناسبة لنذكر ونطالب بما يلي:
1 ـ أن هذا المجلس يتمتع بالشرعية الكاملة، وسيبقى كذلك إلى أن يتم تجديد أعضائه في انتخابات نزيهة وشفافة تقف السلطة الحاكمة ضد تنظيمها.
2 ـ نطالب المعارضة الموريتانية وخاصة مجموعة الثمانية، وكذلك كل القوى الشبابية أن تمد يد العون لمجلس الشيوخ حتى يؤدي مهامه الدستورية والتشريعية على أحسن وجه.
3 ـ نذكر بأن السيناتور محمد ولد غدة سيكمل قريبا 100 يوم وهو في السجن، ولذا فإننا نطلب من المعارضة الموريتانية أن تبذل المزيد من الجهد لفرض إطلاق سراحه.
4 ـ  نجدد الشكر لمجلس الشيوخ ولكل أعضائه الذين أسقطوا التعديلات الدستورية، والذين يواصلون اليوم إصرارهم على الوقوف بقوة وشجاعة أمام تنفيذ مخرجات انقلاب 5 أغسطس 2017.
نواكشوط بتاريخ 14 نوفمبر 2017
حراك محال تغيير الدستور

تصفح أيضا...