مسعود يعلن رجوع "التحالف" للمعارضة ويدعو غزواني للعُدول عن موقفه من "الحوار السياسي"

أحد, 23/02/2020 - 19:06

أعلن رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بلخير مساء اليوم عن رجوع حزبه لصف المعارضة الديمقراطية، وذلك للضغط على النظام الحاكم لتنظيم "حوار سياسي".

 

وأضاف رئيس الحزب الذي كان يخاطب مناصري الحزب في ساحة بن عباس بمناسبة الإعلان عن حملة الانتساب للحزب، أنه طالب الرئيس محمد ولد الغزواني في لقاء بينهما أوان ترشحه للانتخابات الرئاسية الأخيرة بتنظيم "حوار سياسي" بعد الفوز، لكنه فوجئ بتصريح أدلى "غزواني" لاحقاً مفاده أن "لاضرورة لتنظيم حوار سياسي حالياً"

 

وشدّد مسعود على أهمية "الحوار السياسي" في هذه الظرفية، مطالباً أحزاب المعارضة وكافة الطيف السياسي، والمدونين بالضغط والمطالبة بتنظيم الحوار.

 

وخصص مسعود ولد بلخير الجزء الأكبر من كلمته لمناشدة الجماهير بالانتساب للحزب، والبذل أكثر في سبيل "خدمته"، وخاطب جماهيره قائلاً "من يريد التوظيف عليه الانتساب للحزب حتى نتمكن من حصد مكاسب انتخابية تمكننا من الوفاء بالتزاماتنا لكم".

 

وشددّ مسعود في كلمته على التزامه دوماً بالمطالبة بمنح الحراطين المكانة اللائقة بهم في وطنهم، وكذا حرصه على وحدة الشعب الشعب الموريتاني، مشيرا إلى أن هذا الموقف لم يتراجع عنه يوماً منذ بداية انخراطه في العمل السياسي.

وعبّر ولد بلخير عن شكره وامتنانه للذين حضروا المهرجان من أطر ومناصرين غير منتسبين للحزب، مضيفاً أن يعرف أن "منزلته في قلوبهم" هي الدافع الأساسي لحضورهم.

وأعلن مسعود ولد بلخير في خطابه انطلاق حملة الانتساب للحزب، استعدادا لتنصيب الهياكل القاعدية، و قبل مؤتمر انتخاب قيادته ، مشيراً إلى أن الحملة ستمتد للولايات الداخلية في الأيام القادمة.

تصفح أيضا...