قناة المرابطون تدين توقيف طاقمها

ثلاثاء, 02/05/2017 - 05:50

بيان أوقفت وحدة من الشرطة تابعة لمفوضية الميناء واحد فريقا صحفيا من قناة المرابطون قام بتغطية احتفالات فاتح مايو عند وقفة الميناء، وكذا تصوير المظاهرات الاحتجاجية في عين المكان على قانون النقل الجديد المثير للجدل. ومع أن فريق القناة كان يباشر مهامه بصورة عادية ويصور أحداثا تعود على تصويرها باستمرار إلا أن مفوضية الشرطة رقم 1 بالميناء على ما يبدو لم ترض إلا أن تعتقل الفريق أولا لعدة ساعات ثم قررت حجز أدوات تصويره لنقل الأحداث على شاشة القناة ثانيا. إننا في قناة المرابطون نشجب هذا التصرف المنافي للنصوص التي تكرس حرية الإعلام ونرفض عرقلة عمل القناة بحجج واهية وإجراءات بيروقراطية تعسفية تنتمي لإرادة القمع والحجر على الحريات الإعلامية. لذلك نطالب الهيئات الوطنية والدولية التي تتابع واقع الحريات في البلاد أن تستنكر هذا الفعل القبيح المنافي للحريات وقوانين البلاد كما نطالب السلطات المعنية بالاعتذار الفوري وإطلاق سراح الفريق والإفراج عن معداته. نواكشوط 01 مايو2017